الملف الصحفي

إزالة تعديات عشوائية بمساحة 7 آلاف م2 في السيل الصغير

  بمتابعة أمين الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل أزالت آليات الأمانة تعديات واحداثات عشوائية مخالفة في السيل الصغير، وجرى استعادة 7 آلاف متر مربع من الأراضي الحكومية البيضاء بعد إزالة الشوائب التي أقيمت عليها، وتم هدم سور اسمنتي محيط بالأرض وغرف سكنية بشمال الطائف بعد متابعة ورصد من قبل مراقبو البلدية الفرعية لأعمال التعدي منذ بدايتها، وعلى الفور تم التحقق من عدم وجود أي اثبات نظامي لدى المحدثين، ونفذت آليات الأمانة أعمال الإزالة للتعديات وتسويتها بالأرض، وتم دعم أعمال الإزالة من خلال قوة أمنية وبمشاركة فاعلة من اللجنة التنفيذية.

 وأوضحت وكالة الخدمات والبلديات الفرعية أن أعمال ملاحقة المحدثين المخالفين على الأراضي الحكومية وأراضي الغير مستمرة للقضاء التام على ظاهرة الاعتداء على الاراضي بالمدينة والضواحي بأي شكل من الأشكل، وتتابع الفرق الرقابية الميدانية أعمال إنشاء المخططات الغير نظامية وتداول الأراضي المعتدى عليها، والرفع بكافة الاعتداءات تمهيدا لأعمال الإزالة الفورية، ومن ثم تطبيق العقوبات النظامية الرادعة بحق المخالفين.

 

كما يتم وضع برنامج رقابي دوري على المواقع التي رصدت بها إحداثات لمتابعتها عقب تنفيذ الإزالة لضمان عدم عودة المعتدين إليها، وتنسق أمانة الطائف مع كافة الجهات ذات العلاقة لدعم الجهود المبذولة من كافة الجهات ذات الاختصاص للتعامل السريع مع التعديات منذ نشوئها وإزالتها ومتابعة المعتدين دون التهاون في تطبيق الانظمة بحقهم.

 

يذكر أن أمانة الطائف ازالت خلال الشهر الجاري أكثر من 40 إحداثاً عشوائياً مخالفاً في مواقع متفرقة من المحافظة، وهناك تكامل بين الأمانة من خلال وكالة الخدمات والبلديات الفرعية واللجنة التنفيذية لضبط التعديات وإزالتها في كافة المواقع انفاذا للتوجيهات السامية وتعاميم وزارة الشؤون البلدية والقروية وتوجيهات إمارة منطقة مكة المكرمة بهذا الخصوص، لمنع ضعاف النفوس من الاستحواذ على الاراضي الحكومية واشغالها بدون وجه حق.

 

إضافة تعليق
التعليقات


لا يوجد تعليقات, كن أول من يكتب تعليق